الرئيسيةالتسجيلمكتبي  الرسائل الخاصةالبحثالخروج

  
 


  
أهلاوسهلا بك الي ملتقي الرسالة ملتقى الرسالة.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
 


الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (وَيَوْمَ يُحْشَرُ أَعْدَاءُ اللَّهِ إِلَى النَّارِ فَهُمْ يُوزَعُونَ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (مَنِ اسْتَعَاذَ بِاللَّهِ فَأَعِيذُوهُ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (آلْآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنْتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَإِدْبَارَ النُّجُومِ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (وَاللَّهُ لا يُلْقِي حَبِيبَهُ فِي النَّارِ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (مَنْ أَرْضَى اللَّهَ بِسَخَطِ النَّاسِ كَفَاهُ اللَّهُ النَّاسَ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (إِنَّ الْإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدْتُمْ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (لاَ تَسُبُّوا الأَمْوَاتَ)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مطوية (وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا)
الخميس يونيو 08, 2017 3:53 pm
الإثنين يونيو 05, 2017 3:05 pm
السبت يونيو 03, 2017 12:23 pm
الثلاثاء مايو 30, 2017 12:23 pm
الأحد مايو 28, 2017 3:46 pm
الأربعاء مايو 03, 2017 10:18 am
السبت أبريل 08, 2017 8:45 pm
الجمعة أبريل 07, 2017 8:06 am
الإثنين أبريل 03, 2017 5:09 pm
الجمعة مارس 31, 2017 9:26 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!



شاطر | 
 

  رسالة امرأه خائنة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zerguit

avatar

عدد المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 25/01/2016

مُساهمةموضوع: رسالة امرأه خائنة    الأربعاء يناير 27, 2016 7:39 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكمن ورحمة الله تعالى وبركاته

رسالة إمرأة خائنة 

(((رداً على مقال الكاتب الصحفي ماضي الخميس في صحيفة " الرياض " عن خيانة بعض الأزواج لزوجاتهم، تلقى الكاتب العديد من الردود والتعليقات، لكن استوقفته رسالة من أمرأة تشرح فيها لماذا خانت زوجها عن عمد، وهى رسالة جديرة بالقراءة، عرضها الكاتب اليوم تحت عنوان " رسالة من امرأة خائنة !! " قدم الكاتب الرسالة يقول " ومن بين جملة التعليقات التي نشرت في الموقع الالكتروني أو العديد من الايميلات التي تلقيتها بهذا الشأن .. استوقفني ايميل ممن أطلقت على نفسها (ضحية الوهم) روت لي فيه أنها تزوجت عن حب شديد .. ومحاربة شديدة لأهلها الذين كانوا يرفضون الزوج .. وبعد سعادة دامت ثلاث سنوات .. بدأ سلوك الزوج بالتغير تدريجيا .. وصار كثير السفر والسهر والخروج .. ولحرصها على بيتها صارت تتبع شكوكها .. واستطاعت التأكد بما لا يدع مجالا للشك بخيانة الزوج .. وكانت صدمتها كبيرة للغاية .. خاصة وأنها ضحت بالدنيا من أجله .. وانها ساعدته كثيرا ليصل الى ما وصل اليه من خير ونعمة .. ولم تتردد في مواجهته بالأدلة .. اعترف وأبدى ندمه .. وانصلحت حاله عدة شهور .. لكنه بعد ذلك عاد الى سيرته الأولى" ويستكمل الكاتب سرد الوقائع " تقول زاد غيظي وحقدي وضعفي .. وقررت الانتقام بطريقة قد تكون مذلة له .. وحدث أن تعرفت على أحد الشباب عن طريق الانترنت .. وصرت اسهر على النت بالاحاديث معه .. تطور الأمر الى أحاديث هاتفية .. ووجدتني شيئا فشيئا أجد الكثير من المتعة مع هذا الشاب الذي أدهشني وأضحكني وأسعدني .. تطور الأمر الى عدة لقاءات سريعة في أماكن عامة .. كل هذا الأمر والزوج يغرد خارج السرب .. وأصبحنا جسدين بلا أرواح .. كلا منا له روح خارج اطار البيت .. وخارج اطار المؤسسة الزوجية .. ووجدتني انساق وراء هذا الشاب وأتعلق به .. وكلما تذكرت خيانات زوجي ازدادت الرغبة لدي بالانتقام .. وتوطيد تلك العلاقة مع هذا الشاب .. لكنني كنت وسط ذلك حريصة كل الحرص على أن أدخل في دائرة المحرمات .. وأن أحافظ على حدود تلك العلاقة التي وجدت لها الكثير من التبريرات في داخلي .. "
ويصل المقال أو الرسالة الى نقطة حاسم عندما تقول الزوجة " لكنني كنت في أوقات الصفاء والنقاء .. خاصة عندما أحتضن طفلتيّ الجميلتين أغرق بالبكاء على ما أفعله .. وعندما شعرت أنني أنساق الى التمادي في تلك العلاقة .. خاصة وأن هذا الشاب كان كثير الإلحاح الى تطويرها .. وجدت أنني بهذا أنتقم من نفسي ولا أنتقم من خيانة زوجي .. ووجدت أنني أسير في طريق قد يجرني الى ويلات لا حصر لها .. وأنني قد أكون في أي لحظة ضحية وأدفع ثمنا غاليا .. "
وهنا تصل الزوجة الى لحظة الأختيار الحقيقية للإنسان وتقول " صار ملاذي هو الله .. وصارت الصلاة هي محراب نقائي والقرآن وسيلة طهارتي من تلك الأحقاد التي تسربت الى جسدي .. وكانت ابنتاي الصغيرتان هما المسكن الأكبر لآلامي وهما الرادع عن آثامي .. وقررت أن أنهي هذه المهزلة التي أعيشها .. وأن أضع حدا لكل هذا التخبط والعشوائية .. واتجهت الى من كنت أخشى اللجوء اليه .. خشية الاعتراف بالخطأ على الإصرار على الاختيار الخاطئ لشريك الحياة .. وكانت والدتي عوني ومعيني .. ألقيت بهمومي على صدرها .. وفجرت براكين القهر والذل والمعاناة في حضنها .. ورجعت الى بيت أهلي بوردتين جميلتين .. أسقيهما رحيقا عطرا .. بعيدا عن أجواء الخيانة التي كانت تحيط ببيت الزوجية .. انفصلت عنه بإصرار شديد يشابه الإصرار والعناد الذي كنت فيه لحظة الارتباط به .. وحمدت الله الذي نجاني من أن أدفع ثمنا لخياناته .. من شرفي وكرامتي وديني "
فالزوجة اختارت الإنفصال بكرامة عن التمرغ في وحل الخيانة، يقول الكاتب "هذه حكاية أخرى من حكايات الخيانات الزوجية .. ويظهر أننا سنسبر أغوار عالم من الدهشة والانبهار".)))





لله درها من أمرأة بدلتها صح !


ليس العيب ان نخطئ لكن العيب والغباء ان تستمر في الخطأ


ما جاء في الرسالة تحذير واضح وصريح لكل رجل متزوج المكابر
والذي يلعب على نفسه قبل زوجته !!


يجب ان يعلمون أن المرأة لها ملكيتها الخاصة وهي تحس مثل الرجل


يجب ا ن يعلمون أن الزوجة لا تحب ان يتعدى على ملكيتها شخص آخر ابد !


في ظل ان الرجل يجد ان هذا سهل عليه او متعه !!
الزوجة لها أحساس وكيان مثل الرجل في كل شيء


حتى في الجنس لها حقوق مثلها مثل الزوج !


وهذا ما يغفل ويتجاهله كثير من المتزوجين للآسف الشديد 00


00
المرأة كلها أحساس ومشاعر
يجب ان نحترم هذا الإحساس 0



تحياتي لكل رجل وامرأة بدلها من الخطأ للصواب00




منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسالة امرأه خائنة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الرسالة :: المـلــتــقــى الـعـــام :: المـنــتــدى الـعـــام-
انتقل الى:  

Loading...

  
 

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. دعم فني